مجموعة من النصائح للحفاظ على نضارة البشرة

مجموعة من النصائح للحفاظ على نضارة البشرة

دائماً ما تبحث النساء عن أفضل الطرق للحفاظ على نضارة بشرتهم، والتغلب على المشكلات المتعلقة بالبشرة، حيث تعتبر معظم النساء أن البشرة النضرة هي مرآتهم الحقيقة، فكلما كانت بشرتهم صافّية، كلما أرتفع لديهم معدل الثقة بالنفس، والراحة النفسية، ومع تغير الأجواء، ووجود بعض من الأسباب المختلفة التي تؤدي إلى إفقاد البشرة نضارتها وحيويتها، تلجأ العديد من النساء للبحث عن أفضل الطرق لاستعادة حيوية بشرتهم.

مجموعة من العوامل التي تؤثر على صفاء الوجه وتفُقده حيويته

معرفة العوامل الداخلية والخارجية التي تؤثر على نضارة الوجه، وصفاؤه، أمر مهم جداً للحفاظ على البشرة نضرة وصافيّة لفترة طويلة، ومن أهم تلك العوامل التي قد تؤثر على صفاء ونضارة الوجه وتُفقده حيويته، ما يلي:

  • قد يؤدي الاهتمام بالبشرة بشكل خاطئ، أو قلّة تنظيفها باستمرار إلى ظهور بعض البثور السيئة، الأمر الذي قد يؤثر علي المظهر الخارجي، ويُفقد بشرة الوجه نضارتها وحيويتها، كما أن الاستخدام الخاطئ لمستحضرات التجميل المختلفة قد يؤدي إلى تلف البشرة.  
  • تُعتبر أشعة الشمس أحد العوامل التي تُساعدك للحفاظ على بشرة صافية وحيوية، وعلى النقيض تماماً، فإن التعرض لأشعة الشمس في وقت الذروة، قد يؤدي إلى نتائج سيئة تؤثر على نضارة الوجه.
  • بعض من الظروف المناخية المتنوعة تؤثر بشكل كبير على نضارة البشرة، مثل التعرض لدرجات الحرارة العالية، أو المنخفضة، أو التعرض للرياح والأمطار الشديدة، الأمر الذي قد يؤثر على نضارة البشرة ويؤدي إلى جفافها.
  • تلعب الرطوبة الشديدة، والأماكن المعرضة لدخول الأتربة في بيئة العمل دوراً كبيراً في التأثير على نضارة البشرة وتُفقدها حيويتها.
  • يلعب العامل النفسي دوراً كبيراً في الحفاظ على نضارة البشرة، كما أن الإجهاد والتعب النفسي يؤثر سلبياً على صفاء البشرة، ويؤدي إلى تكوين نتوءات تحت الأعين، على الشفاه.
  • انخفاض أو ارتفاع الهرمونات لدى المراهقين، والحوامل، قد يؤثر سلباً على حيوية البشرة ونضارتها.
  • يؤثر التدخين على حيوية ونضارة البشرة، حيث يساهم في  ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، والتجاعيد على الوجه، كما أن تناول الكحول قد يؤثر أيضاً على نضارة البشرة.
  • التقليل من شرب كميات كافية من الماء يؤثر سلبياً على نضارة البشرة، وقد يؤدي إلى جفافها.
  • عدم وجود نظام غذائي صحي، وعدم ممارسة الرياضة، أو المشي لمسافات محددة، قد يؤدي إلى تراكم الدهون داخل الجلد، الأمر الذي قد يؤثر على نضارة وحيوية البشرة.

كيف أحافظ على بشرتي نضرة وحيوية

  1. الاهتمام المستمر بنظافة البشرة

الاهتمام المستمر بنظافة البشرة بالماء والصابون الطبيّ، يمنح البشرة نضارة وحيوية، ويحافظ عليها من التلف والجفاف، كما أن تنظيف البشرة من كافة أثار مواد التجميل، يساعد على تفتيح مسامات الجلد، ويمنع ظهور البثور، والحساسية، ويمنع ظهور التجاعيد تحت الأعين، ويحافظ على البشرة صافيّة وحيوية.

  1. العمل على ترطيب البشرة

تؤثر مستحضرات التجميل بشكل عام على حيوية ونضارة البشرة؛ لاحتوائها على مواد كيميائية تُلحق الضرر بالبشرة على المدى البعيد، وعلى النقيض تماماً، هناك العديد من المساحيق التجميلية التي تخلو من المواد الكيميائية، وتحتوي على مواد مستخلصة من الطبيعة تُساعد في الحفاظ على البشرة لتبقى مشرقة وحيوية لأطول فترة ممكنة، ولكن يجب العمل على تنظيف الوجه تماماً قبل الشروع باستخدام مرطبات البشرة.

  1. الابتعاد عن الكحول والعزوف عن التدخين

يساهم تناول الكحول بالتأثير بشكل سلبي على نضارة البشرة، كما أن النيكوتين الموجود في الدخان قد يؤثر بشكل كبير على نضارة البشرة، ويفقد الشفاه رونقها ولونها الطبيعي، كما ويساهم بشكل كبير في ظهور نتوءات، وبثور، وهالات سوداء تحت الأعين، وحول الشفاه.  

  1. الحفاظ على تناول كميات كبيرة من الماء

ينصح الأطباء دوماً بتناول من 6-10 أكواب من المياه كل يوم للتخلص من السموم المتراكمة داخل الجسم، والحفاظ على البشرة نضرة وحيوية. 

  1. تناول الطعام الصحي والابتعاد عن الطعام الغير صحي  

من المُسلم به أن تناول الأطعمة الغير صحية قد يؤثر سلبياً على نضارة البشرة؛ لاحتوائها على كميات كبيرة من الدهون مما يُساعد في ظهور النتوءات والهالات السوداء على البشرة، ويُفقد البشرة نضارتها، وعلى النقيض تماماً، فإن تناول الطعام الصحي، والتنويع بين تناول الخضروات والفواكه، يلعب دوراً حيوياً في الحفاظ على نضارة الوجه؛ لاحتوائها على عناصر غذائية طبيعية تساهم في الحفاظ على شروق وحيوية البشرة.

  1. الابتسامة الدائمة  

تُساعد الابتسامة الدائمة على تحريك عضلات الوجه، الأمر الذي يُضفي مظهراً خاصاً للبشرة، ويحافظ عليها مشرقة وحيوية.

  1. ممارسة الرياضة بشكل مستمر

تُلعب الرياضة دوراً هاماً في تنشيط الدورة الدموية في جسم الإنسان، وتساهم بشكل كبير في طرد الدهون من الجسم، والتخلص من الغازات الضارة، الأمر الذي يؤخر ظهور علامات الشيخوخة على البشرة، ويحافظ على رونق وجمال البشرة لأطول فترة ممكنة.

صفاء الوجه

من المُسلم به أن المرأة تعتبر بشرة الوجه هي المرآة الحقيقة التي تُشير إلى سلامة صحتها، فتهتم بنضارتها وحيويتها بشتى الطرق، حيث يُنصح بالتعرض لأشعة الشمس المفيدة  في ساعات الصباح الأولى لتأثيرها الإيجابي في الحفاظ على حيوية ونضارة البشرة، وفوائدها الكبيرة للجلد، كما أن الاهتمام باستخدام المرطبات المُصنعة من المواد الطبيعية تساهم بشكل كبير في الحفاظ على حيوية بشرة الوجه، وتعمل على التخلص من النتوءات والهالات السوداء، وتمنع ظهور البثور التي تؤثر بشكل كبير على المظهر الخارجي للوجه، وفي ظل التطور التكنولوجي اليوم، أصبح هناك العديد من التطبيقات الإلكترونية التي تُقدم معلومات ونصائح مهمة للحفاظ على البشرة، تعرف الآن على أفضل تطبيقات لصحتك

طالع ايضا : مقياس الاكتئاب

You Might Also Like

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *